فتيات سوريات للزواج ,بنات سوريات للزواج

تجربة فتيات سوريات للزواج بزواج غير متكافئ ،اختبار لتحويل الألم إلى قصة نجاح وتألق والإصرار على أن لا تعرقل نجاحنا أي شيء ، كانت تجربة فتيات سوريات للزواج حيث تتزوج الفتاة في وقت مبكر جدا علي سن الزواج



إذا كان مطلبك وبحثك فتيات سوريات للزواج في سن صغيرة ( قاصرات ) فقد دخلت الموضوع الخطأ, لاننا نتيح لك فرصة الزواج من بنات سوريات بشرط ان يكونوا في سن الزواج الشرعي.


زواج القاصرات هو بالتأكيد غير صحيح ومعيب وهذا الزواج المبكر للقاصرات منتشر في أنحاء الوطن العربي وليس في سوريا فقط تزوج فتيات سوريات للزواج في سن مبكرة وصغيرة، والرجال يكبروهن بسنوات عديدة قد تصل الي ضعف عمر الفتاة ، والسبب هو الجهل أو الطمع في المال ، أو كما يقول الآباء فقد يكون أحيانا زواج بنات سوريات للزواج بدافع من الرغبة في توفير حياة كريمة لابنتهما ، ولكن للأسف ، وبعد عدة أشهر ، واكتشاف الوالدين ان ابنتهما قد طلقت بسبب التسرع أو تكون بنات سوريات للزواج قاصرات وأزواجهن يبحث عن المتعة الغير دائمة ،  والحقيقة ليس العيب في الزواج نفسه لكن كل العيب في الزواج المبكر  وتحويل كلمة بنات سوريات للزواج من حلم جميل الى كابوس مخيف .

وعندما تواجهك قصة رجل في سن الستين ، وهي فتاة في سن أربعة عشر عاما ، على الرغم من أننا تساءلنا عن سبب هذا الزواج فتيات سوريات للزواج، لم يتم العثور على إجابة واضحة ، لانه مجرد بيع الجسد ، في معظم الحالات بنات سوريات للزواج يتخلي  الرجل عن الفتاة  دون رحمة أو شفقة  لانه بعد ان يحصل علي المتعة الجسدية يجد جسد دون عقل او نضج او وعي فيعلم انه تسرع في اختياره فالرجل الناضج لا يستطيع ابدا ان يشارك حياته مع جسد فقط فهو يحتاج الي  انثي متكاملة من كل الأوجه تشاركه الحياة وتستوعبه وتحتويه بمعني الكلمة .

ظاهرة زواج بنات سوريات قاصرات منتشرة في مجتمعنا العربي كله وليس في سوريا فحسب وسبب ظاهر زواج بنات سوريات قاصرات هو نظرة المجتمع له علي انه زواج شرعي وسترة للفتاة ، ويجب اغتنام الفرصة من قبل الفتاة لتكون مع زوجها في المستقبل ربما في بعض الأحيان الذي يكبرها بنصف قرن .

بنات سوريات للزواج
البنت السورية معروف عنها انها بنت جميلة ورقيقة ومهذبه ومخلصة لذا فهناك تهافت من قبل الازواج علي بنات سوريات للزواج فالفتاة السورية بحق تستحق هذه المرتبة الرفيعه من بين كل فتيات العرب .. لكننا بقدر ما نعرف قيمتها نريد لها ايضا أن تنال قسط من حقها الشرعي فى التعليم والثقافة والعيشة الكريمة وشريك الحياة الذي يتناسب معها وتتناسب معه. في موقع زاوج غرامي الاف البنات السوريات للزواج علي قدر كبير من الجمال والدين والعفة .

عدد الزيارات
114344

مقالات مشابهة

تعليقات الزوار
اسم المرسل: محمد 07-06-2019
أرغب الزواج من سورية
إضافة تعليق
اسمك :
الإيميل :
رمز التحقق ، أدخل الأرقام الظاهرة :