زواج السعودي من الخارج

بسبب العديد من العوامل، يجد الكثير من السعوديين والسعوديات أبواب زواجهم من مواطنيهم مقفلة. ينظرون إلى الخارج علّهم يحظون بشريك الحياة الذي سيؤمّن الحياة السعيدة لهم، لكن، دون ذلك مشاكل كبيرة أيضاً.


عانى احد الاشخاص كثيراً من أجل الزواج. رفضت طلبه 13 عائلة تقدّم لخطبة بناتها، بسبب ضعف راتبه الشهري، ووجود سوابق جنائية عليه. لكنّه اليوم ينتظر مولوده الأول من زوجته المغربية التي تزوجها قبل ثلاثة أشهر. لم يجد  حلاً "لإتمام نصف دينه" سوى طرق باب سماسرة زواج السعودي من الخارج، بعدما تعذّر عليه الزواج بسعودية. ويفسر  لـ"العربي الجديد": "كان أمامي خياران، إمّا زواج السعودي من الخارج من دون موافقة رسمية، أو البقاء عازباً إلى الأبد، فدخولي إلى السجن ستة أشهر في قضية تعاطي حشيش سدّ كلّ الأبواب في وجهي داخل البلاد".

لا يبدو زواج السعوديين من غير السعوديات بسيطاً. يتطلب الأمر ألّا يقلّ عمر مقدم الطلب عن ثلاثين عاماً، تتقلص إلى 25 في حال وجود صلة قرابة بين الزوج والزوجة الأجنبية. أما من سبق له الزواج فلا يسمح له بالزواج من أجنبية إلّا إذا أثبت بتقارير طبية أنّ زوجته الحالية مصابة بعاهة أو مرض يحول دون المعاشرة الزوجية، أو أن يكون مطلقاً أو أرمل. وكذلك، أن يكون صاحب الطلب موظفاً له دخل شهري. أما الشرط الأصعب فقد كان إثبات صاحب الطلب أنّه غير قادر على الزواج بسعودية، ومع أنه أُلغي قبل عامين، إلّا أنّ كثيرين تضرروا منه في السنوات الثلاثين الماضية.

 

وفي شروط خاصة، يُمنع زواج السعودي بغير سعودية، والسعودية بغير سعودي إذا كان المتقدمون بالطلب من الوزراء وشاغلي المرتبة الممتازة، أو من أعضاء السلك القضائي في وزارة العدل، وديوان المظالم، وكتّاب العدل، أو موظفي الديوان الملكي ومجلس الوزراء، وأعضاء مجلس الشورى، أو موظفي وزارة الخارجية الدبلوماسيين والإداريين، أو من الموظفين العاملين خارج السعودية أو عناصر القوات المسلحة في وزارة الدفاع والطيران، والحرس الوطني، وقوات الأمن الداخلي، سواء أكانوا ضباطاً أم أفراداً، أم من العاملين في المباحث والاستخبارات العامة من عسكريين أو مدنيين. 

عدد الزيارات
1693

مقالات مشابهة

إضافة تعليق
اسمك :
الإيميل :
رمز التحقق ، أدخل الأرقام الظاهرة :